الأحد 21 يوليو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الأخبار العالمية

سوريا تتهم "مجموعات إرهابية" بارتكاب التفجيرين الإرهابيين في حلب

سوريا تتهم "مجموعات إرهابية" بارتكاب التفجيرين الإرهابيين في حلب
11 فبراير 2012
وجهت وزارة الخارجية والمغتربين السورية رسائل إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي والأمين العام لجامعة الدول العربية ومجلس حقوق الإنسان في جنيف تتهم فيها "مجموعات إرهابية" بتنفيذ تفجيرين شمالي سورية راح ضحيتهما أكثر من 28 شخصا صباح أمس الجمعة. وذكرت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) أن "الرسائل تضمنت أن التفجيرين الإرهابيين أسفرا عن استشهاد ما يزيد على 28 مواطنا وجرح 235 آخرين جروح بعضهم خطيرة جدا ومن بينهم عدد من الأطفال". يذكر أن سيارتين مفخختين انفجرتا في مدينة حلب شمالي سورية ، استهدفتا مقرين أمنيين بالمدينة،بينما ذكرت الحكومة السورية أن التفجيرين استهدفا "المدنيين الأبرياء في منطقة سكنية قرب حديقة للأطفال ومؤسسة لتوزيع مواد غذائية ومقرات لقوات حفظ النظام". وأضافت الوكالة أن "الرسائل أكدت أن هذا العمل الإرهابي المشين يأتي في إطار الحملة الظالمة التي تتعرض لها سورية والتي تدعمها وتمولها بعض دول المنطقة وتحرض عليها وسائل إعلامية معروفة يثبت دعمها للمجموعات الإرهابية والمسلحين الذين يقتلون المدنيين الأبرياء ويدمرون البنى التحتية". وأكدت الرسائل أن "هذه الجريمة اقترفتها فئات تتلقى دعما من بعض الدول العربية والغربية في مخالفة لالتزاماتها العربية والدولية وإمعانا منها بإلحاق الضرر بأمن سورية وسلامة مواطنيها"، مشيرة إلى أن "بعض دول المنطقة تقوم بتجييش إقليمي ودولي ضد سورية تحت ذرائع إنسانية في الوقت الذي تستضيف فيه جماعات إرهابية مسلحة اتخذت من القتل وسيلة لها للوصول إلى أهدافها التدميرية". ويعد الهجوم الأول من نوعه في حلب التي حتى الآن تظهر دعمها لنظام الرئيس بشار الأسد رغم بعض الاحتجاجات المناوئة للحكومة منذ الانتفاضة الشعبية التي بدأت منتصف مارس الماضي. واتهمت المعارضة السورية النظام بتدبير الانفجارات لتشوية صورة المعارضين للنظام. ونفى قائد الجيش السوري الحر المنشق العقيد رياض الأسد تورط رفاقه في الهجوم. وقال لقناة العربية التي تبث برامجها من دبي إن "الجيش السوري الحر لم يقم بهذه الهجمات.. إنه النظام الذي ارتكب هذه الأعمال الإجرامية". ويعد هجوم الجمعة هو الثالث من نوعه في سورية خلال ثلاثة شهور. ووفقا للأرقام الحكومية قتل أكثر من 70 شخصا في انفجارين خلال شهري ديسمبر ويناير الماضيين.
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©