الأحد 21 يوليو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
علوم الدار

شخصيات إسلامية.. فاطمة الزهراء

شخصيات إسلامية.. فاطمة الزهراء
8 ابريل 2023 02:09

السيدة الجليلة فاطمة الزهراء، رضي الله عنها، بنت سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، سيدة من سيدات نساء العالمين، أم الحسن والحسين وزينب رضي الله عنهم، وبلغ من محبة النبي صلى الله عليه وسلم لفاطمة أنه كان إذا سافر يكون آخر عهده بفاطمة، وأول من يدخل عليه إذا قدم فاطمة، (سنن أبي داوود، 4213). وقد ورد في فضلها مجموعة من الأحاديث، منها: ما روته أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها، قالت: أقبلت فاطمة تمشي كأن مشيتها مشي النبي صلى الله عليه وسلم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «مرحباً بابنتي»، ثم أجلسها عن يمينه، أو عن شماله، ثم أسر إليها حديثاً فبكت، فقلت لها: لم تبكين؟ ثم أسر إليها حديثاً فضحكت، فقلت: ما رأيت كاليوم فرحاً أقرب من حزن، فسألتها عما قال: فقالت: ما كنت لأفشي سر رسول الله صلى الله عليه وسلم، حتى قبض النبي صلى الله عليه وسلم، فسألتها فقالت: أسر إلي: «إن جبريل كان يعارضني القرآن كل سنة مرة، وإنه عارضني العام مرتين، ولا أراه إلا حضر أجلي، وإنك أول أهل بيتي لحاقاً بي»، فبكيت، فقال: «أما ترضين أن تكوني سيدة نساء أهل الجنة، أو نساء المؤمنين» فضحكت لذلك، (صحيح البخاري 3623). وعن المسور بن مخرمة رضي الله عنهما: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «فاطمة بضعة مني، فمن أغضبها أغضبني»، (صحيح البخاري، 3714)، ولفظ صحيح مسلم: «إنما فاطمة بضعة مني، يؤذيني ما آذاها»، (صحيح مسلم، 2449).  هي فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم سيدة نساء العالمين. مولدها قبل البعثة بقليل، وتزوجها سيدنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه في ذي القعدة، أو قبيله، من سنة اثنتين بعد وقعة بدر. وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يحبها ويكرمها ويسر إليها، ومناقبها غزيرة، وكانت صابرة، خيرة، صينة، قانعة، شاكرة لله تعالى.
قالت أم المؤمنين السيدة عائشة، رضي الله عنها: «ما رأيت أحداً كان أشبه كلاماً وحديثاً برسول الله صلى الله عليه وسلم من فاطمة. وكانت إذا دخلت عليه قام إليها فقبلها ورحب بها، وكذلك كانت هي تصنع به»، (سنن النسائي الكبرى، 9192).  كانت رضي الله عنها شديدة الحياء، وقد ذكر ابن عبدالبر في الاستيعاب أنه لما مرضت فاطمة رضي الله عنها مرض الموت الذي توفيت فيه استحيت أن تظهر تفاصيل جسمها بعد موتها حين تحمل إلى قبرها، فقالت: إني لأستحيي أن أخرج غداً على الرجال يرى من خلاله جسمي. فأشارت عليها أسماء بنت عميس رضي الله عنها أن تصنع لها نعشاً يسترها كما يفعل أهل الحبشة، فصنعت لها النعش، فقالت فاطمة رضي الله عنها: سترك الله كما سترتني.  توفيت السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم بستة أشهر، في ليلة الثلاثاء لثلاث خلون من رمضان، سنة إحدى عشرة وهي بنت ثمانٍ وعشرين سنة ونصف سنة، وغسلها زوجها علي رضي الله عنه وصلى عليها ودفنت ليلاً، رضي الله عنها وأرضاها.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©