السبت 20 يوليو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
اقتصاد

«مجموعة دبي»: الذهب إلى 2100 دولار قبل نهاية العام

«مجموعة دبي»: الذهب إلى 2100 دولار قبل نهاية العام
28 يوليو 2020 01:49

حسام عبد النبي (دبي)

أكد توحيد عبدالله، رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للذهب والمجوهرات، أن حدوث تصحيح في أسعار الذهب في الأسواق العالمية خلال الأسابيع القادمة، أمر غير مستبعد، خاصة بعد أن وصلت الأسعار أمس لمستويات غير مسبوقة، حيث صعد سعر الأوقية إلى مستوى 1945 دولاراً، وهو سعر تاريخي جديد لم يحدث منذ عشرات السنين.
وقال خلال مؤتمر صحفي افتراضي لمجموعة دبي للذهب والمجوهرات ومؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إن تراجع سعر الأوقية بنسبة تراوح بين 20% إلى 30% عن الأسعار المرتفعة الحالية يعد من الناحية الفنية أمراً صحياً حيث سيفتح المجال لأسعار الذهب للصعود إلى مستويات سعرية جديدة ربما تصل إلى 2100 دولار قبل نهاية العام الحالي وترتفع إلى نحو 2500 دولار للأوقية خلال العامين المقبلين.
ونوه عبد الله بأن من استثمر في الذهب خلال الثلاثة أشهر الماضية حقق عائداً يجاوز نسبة 15% في ظل الصعود المتوالي للسعر الأمر الذي يؤكد مجدداً أن الذهب دائماً ما يحوز على ثقة المستهلكين ويمثل الوسيلة الأمنة للادخار، فضلاً عن إمكانية استخدامه كمخزن للقيمة والزينة في الوقت ذاته، لافتاً في الوقت ذاته إلى أن الاستثمار في الذهب يتطلب خبرة ومعرفة.
وأرجع عبدالله، ارتفاع أسعار الذهب بنسب كبيرة خلال الفترة الماضية إلى ثلاثة عوامل أهمها انخفاض سعر الفائدة العالمية خاصة في الولايات المتحدة الأميركية ما شجع المستثمرين على الاقتراض من أجل الاستثمار في أسواق السلع. وأضاف رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للذهب والمجوهرات، أن ثاني العوامل تمثل في وفرة سيولة كبيرة غير موظفة بعد لجوء عدد من الدول إلى طباعة العملات، وكذلك لعدم وجود ثقة في الأدوات الاستثمارية الأخرى في ظل تداعيات جائحة «كوفيد ـ 19»، مشيراً إلى أن ثالث العوامل تمثل في زيادة عمليات شراء البنوك المركزية من الذهب، باعتباره الملاذ الأمن وقت الأزمات العالمية.
ورداً على سؤال لـ «الاتحاد» حول سعي «دبي للذهب والمجوهرات» إلى زيادة المبيعات عبر القنوات الرقمية، أجاب عبد الله، بأن ذلك الأمر ثبتت أهميته خاصة أن قطاع تجارة الذهب والمجوهرات يعد متأخراً في هذا المجال عن القطاعات الأخرى بسبب طبيعة الذهب، وتفضيل المستهلك مشاهدة المنتج بالعين وتلمسه قبل الشراء.
وكشف عن أن المجموعة بدأت بالفعل في تحفيز الأعضاء على تسويق منتجاتهم رقمياً عبر التعاون مع شركات متخصصة من أجل الوصول إلى مستهدفها بأن يتم تسويق 10% من المبيعات عبر «الإنترنت» والقنوات الرقمية، منبهاً أن مثل هذا الأمر يمثل فرصة كبيرة لرواد الأعمال لعرض إنتاجهم، إلى جانب أن الإمارات يمكن أن تلعب دور الريادة في تسويق الذهب إلى الدول الخليجية عبر المنصات الرقمية.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©