الجمعة 19 يوليو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الأخبار العالمية

مباحثات مُكثفة لوقف إطلاق النار في غزة

طفل يجلس على أنقاض منزل مدمر في مخيم النصيرات (رويترز)
10 يوليو 2024 00:58

حسن الورفلي (غزة، القاهرة)

تكثفت جهود الوساطة القطرية والمصرية والأميركية للتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار يهدف إلى إنهاء الحرب على قطاع غزة، وإطلاق سراح الأسرى والرهائن.
وبحث الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أمس، مع مدير الاستخبارات المركزية الأميركية «CIA» وليام بيرنز، في القاهرة، جهود التوصل لوقف إطلاق النار بقطاع غزة.
وذكرت الرئاسة المصرية، في بيان، أن لقاء السيسي وبيرنز تناول تطورات الأوضاع الإقليمية، حيث تمت مناقشة آخر مستجدات الجهود المشتركة للتوصل إلى اتفاق للتهدئة ووقف إطلاق النار بقطاع غزة. وأكد السيسي الموقف المصري الرافض لاستمرار العمليات العسكرية في القطاع، مشدداً على أهمية اضطلاع المجتمع الدولي بمسؤولياته لوقف الحرب، وضمان إنفاذ المساعدات الإغاثية، بما يكفي للتخفيف الحقيقي من الكارثة الإنسانية التي يعيشها الفلسطينيون في غزة.
وشدد الرئيس المصري أيضاً على ضرورة اتخاذ خطوات جادة ومؤثرة لمنع اتساع رقعة الصراع في المنطقة، كما أكد أهمية إنفاذ حل الدولتين، في إطار تسوية عادلة وشاملة للقضية الفلسطينية.
وفي السياق، ذكرت وسائل إعلام مصرية أمس، أن وفداً أمنياً مصرياً سيتوجه إلى الدوحة اليوم الأربعاء، لتقريب وجهات النظر بين الفلسطينيين وإسرائيل بشأن اتفاق الهدنة المرتقب.
ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مصدر مصري رفيع المستوى القول إن المفاوضات بشأن الهدنة لإيقاف إطلاق النار ما زالت مستمرة مشيرة إلى جهود تبذلها مصر لردم الفجوات في وجهات النظر بين الأطراف كافة.
واستضافت القاهرة مطلع الشهر الماضي اجتماعاً ثلاثياً ضم وفوداً أمنية من مصر والولايات المتحدة وإسرائيل في إطار الجهود المصرية لإيقاف إطلاق النار في غزة وإنفاذ المساعدات الإنسانية وتحقيق انفراجة في مفاوضات الهدنة. إلى ذلك، قالت وزارة الخارجية القطرية، أمس، إن رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبدالرحمن، ناقش مع مساعدة وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى، باربرا ليف، في الدوحة، آخر التطورات في جهود الوساطة لإنهاء الحرب في قطاع غزة.
وأضافت الوزارة، في بيان، أن الشيخ محمد بن عبدالرحمن بحث مع المسؤولة الأميركية أحدث التطورات في غزة والأراضي الفلسطينية والموضوعات ذات الاهتمام المشترك. وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية، مساء أمس الأول، أن مساعدة الوزير لشؤون الشرق الأدنى، باربرا ليف، سافرت في جولة إلى الشرق الأوسط خلال الفترة من 8 إلى 14 يوليو، تشمل دولاً عدة.
وقالت الوزارة، في بيان، إن ليف ستلتقي المسؤولين الحكوميين لمواصلة الجهود الدبلوماسية لتحقيق اتفاق وقف إطلاق النار، وتأمين إطلاق سراح جميع المحتجزين، وضمان توزيع المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء غزة، كما تجري مناقشات إضافية بشأن فترة ما بعد انتهاء الحرب بطريقة تبني سلاماً وأمناً دائمين.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©