الإثنين 2 أكتوبر 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضة

الأرجنتين تشعر بالحرب على ميسي!

الأرجنتين تشعر بالحرب على ميسي!
9 ابريل 2023 13:26


عمرو عبيد (القاهرة)


خرج غلاف صحيفة «ليكيب» الفرنسية في اليوم التالي لفوز باريس سان جيرمان على نيس في «الجولة 30» من «ليج ون»، بطريقة أقل ما يُمكن أن يُقال عنها إنها «غريبة وغير منطقية»، حيث عنونت المباراة بقولها «دوناروما هنا»، مع صورة ضخمة للحارس الإيطالي، الذي كتبت عنه أنه قدم مباراة «كبيرة جداً» ومنع أهدافاً محققة لمنافسه، وقاد «الأمراء» إلى فوز مهم في تلك المرحلة الصعبة، من دون إشارة أو صورة صغيرة للأرجنتيني ميسي، الذي سجّل هدفاً وصنع الآخر، ليكون النجم الأبرز في هذا اللقاء!

 


والأكثر غرابة أن الأخبار التي ظهرت على الموقع الرسمي للصحيفة الفرنسية حملت الأسلوب نفسه، وهو ما تصدت له الصحف الأرجنتينية بكل قوة، بعدما شعرت بوجود نوع من «الحرب على ميسي»، في إطار تلك التغطية الغريبة، حيث انفجر غضب «إل تريبونو» بقولها إنه على الرغم من استمرار «صافرات» جماهير سان جيرمان ضد «ليو»، حتى عقب تسجيله الهدف الأول الصعب وسط 5 مدافعين، لم يتوقف إبداع ميسي في تلك الليلة وصنع هدفاً آخر لزميله راموس، ليُنقذ وحده «الفريق الباريسي» بعد الانهيار الذي أصابه مؤخراً، وقالت «أوليه» إن الصافرات الغريبة كانت بمثابة «رد الجميل» للنجم الأرجنتيني الذي حصد الفوز «وحده»، وأعاد الفريق لطريق الانتصارات.
وعبّرت «أوليه» عن غضبها الشديد، مما يتعرض له ميسي من قبل الإعلام الداعم لباريس سان جيرمان، فهو «خط أحمر» لا يُمكن الاقتراب منه في الأرجنتين بكل تأكيد، وكتبت تقريراً حول تعمد «ليكيب» تجاهل ميسي وعدم تصدره غلافها عقب تلك المباراة، وقالت إن الصحيفة تعاملت بطريقة «وقحة» مع «ليو» مرة أخرى، واختارت نجمين آخرين للمباراة، هما الحارس دوناروما ونونو مينديز، بتقييم بلغ 9 درجات للأول، و8 درجات للثاني.
وتهكمت «أوليه» على وضع 7 درجات لميسي مثل دانيلو بيريرا، رغم أن «البرغوث» سجل وصنع في مباراة وصفتها بـ«مباراة ميسي»!
والحقيقة أن الصحف الأرجنتينية تبدو محقة في غضبها، لأن التجاهل الفرنسي ومضايقته ميسي يبدو متعمداً منذ فوز «راقصي التانجو» بكأس العالم على حساب «الديوك»، بجانب شعور الإعلام الفرنسي بأن «ليو» لن يستمر في باريس سان جيرمان، وهو ما دفعها للهجوم الشديد على «ليكيب»، بعد «الكاريكاتير» الساخر الذي ظهر فيه ميسي قبل أيام عدة بـ«ثقوب» في يديه وقدميه تمر بينها الكرات، وقارنت رد الفعل الفرنسي بالفرصة التي أهدرها مبابي في المباراة الأخيرة أمام المرمى الخالي من حارسه، بعد تمريرة رائعة من ميسي، وسألت ماذا لو أضاع «ليو» تلك الكرة من صناعة كليان؟

 


أخيراً، كتبت «لا ناسيون» هي الأخرى عن تربع ميسي فوق قمة الهدافين، كونه الأكثر تسجيلاً مع الأندية الأوروبية، محطماً رقم رونالدو، إلا أنها لم تفوّت ما يحدث مع «نجمها الأسطوري»، حيث أبدت «امتعاضها» من التصرف «المهين» حسب وصفها الذي تعرض له «ليو» قبل مواجهة نيس، بعدما نشر الحساب الرسمي لباريس سان جيرمان «تغريدة» عن المباراة حملت صور 5 لاعبين ليس بينهم ميسي، كما هاجمت تقرير ليكيب قبل عدة أيام، الذي أشارت فيه إلى أن 7 لاعبين في صفوف «الأمراء» ليسوا معروضين للبيع، ولم يكن بينهم اسم «ليو» أيضاً! 

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©