السبت 13 ابريل 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الأخبار العالمية

القذافي يهاجم الاتحاد الأفريقي بعنف

27 يونيو 2007 02:17
ندد الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي بالعمل الحالي للاتحاد الافريقي، ودعا الى انشاء ''ولايات متحدة افريقية'' اثناء القمة المقبلة للاتحاد الافريقي في يوليو المقبل في اكرا·وشن القذافي هجوما عنيفا في خطاب في أكبر ملعب لكرة القدم في العاصمة الغينية كوناكري وقال ''لقد فشلت منظمة الوحدة الافريقية (التي خلفها الاتحاد الافريقي)، وفشلت مفوضية الاتحاد الافريقي، وفشل مجلس الوزراء الافارقة، والبرلمان الافريقي برلمان عاجز''· وأعرب القذافي لاحقا عن اسفه لاننا ''لم نتمكن في افريقيا من تشكيل الحكومة الاتحادية الافريقية ولا اي هيئة للاتحاد لتحقيق هدفنا''· واضاف ''ينبغي ان تنشأ هذه الهيئات في اكرا، ينبغي اخيرا ان تسمع اصوات الشعوب''، مؤكدا أن قمة اكرا ستكون ''مختلفة عن كل القمم الاخرى لاننا اليوم مرغمون على الاستماع الى الجماهير''· وتجمع اكثر من خمسين الف شخص منذ الصباح في ملعب ''28 سبتمبر'' لكرة القدم للاستماع الى خطاب القذافي الذي بث مباشرة عبر الاذاعة والتلفزيون واستمر اكثر من ساعة· وكانت الحكومة الغينية اعلنت يوم امس الاول يوم عطلة بمناسبة زيارة الزعيم الليبي· ورفعت يافطات خلال التجمع كتب على بعضها ''القذافي رمز الكرامة الافريقية'' او ''القذافي، حلمك سيصبح حقيقة''· وقال القذافي ايضا ''الشعوب تريد طرقات وجسورا وصحة وتربية وزراعة ومياها وكهرباء'' متسائلا ''كيف يمكن تحقيق ذلك؟'' واضاف ''من خلال خلق مجالات كبرى واسواق كبرى لانه حتى اوروبا نفسها لا يمكن ان تؤمن استمرارها الا بفضل الوحدة''· ثم توجه القذافي في خطابه الى الحاضرين قائلا ''ارى امامي شبانا يريدون الذهاب الى اوروبا من خلال المرور بليبيا· لماذا نريد الذهاب الى اوروبا؟'' وختم بالقول ''يجب ان نولد وان نموت في بلدنا (···) يجب ان ينتهي كل هذا لامر من خلال انشاء الولايات المتحدة الافريقية''· ووصل القذافي امس الى سيراليون المجاورة· وبعدها سيتوجه الى ساحل العاج وغانا للدفاع خلال قمة الوحدة الافريقية في اكرا مطلع الشهر المقبل عن طموحه لتحقيق ''الولايات المتحدة الافريقية''· ووصل موكب القذافي المؤلف من مئات السيارات الى سيراليون قادما من غينيا عبر مدينة كامبيا الحدودية·
المصدر: كوناكري
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©