الأربعاء 22 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

صناع الحياة مشروع حضاري لنهضة الأمة

صناع الحياة مشروع حضاري لنهضة الأمة
10 أكتوبر 2005
بيروت ـ محمد دياب:
صناع الحياة·· هو اسم لمشروع حضاري تنموي لا ينتمي لأي مؤسسة دينية او سياسية او حزبية يسعى لعمل نهضة شاملة في كافة المجالات ومناحي الحياة من خلال غرس قيم النجاح في نفوس المشاركين وتحريك الطاقات الكامنة داخلهم وتوجيهها نحو تنمية المجتمع· مشروع يهدف الى استبدال حالة اليأس والاحباط لدى الشباب العربي بحالة من الامل والتفاؤل لمستقبل افضل، والمساعدة على ايجاد جيل جديد له دور مؤثر وفعال في تنمية المجتمع، وعلى تحقيق نهضة تساهم في دفع العالم الى مزيد من النمو والازدهار·· صناع الحياة، دعوة للحياة اطلقها الداعية الاسلامي الاستاذ عمرو خالد، ولأن عمل صناع الحياة ينشط في شهر رمضان المبارك في لبنان، التقينا احد اعضاء صناع الحياة في بيروت، الأستاذ عماد جبوري، وأجرينا معه الحوار التالي:
؟ إلى من يتوجه 'صناع الحياة'؟
؟؟ نحن مشروع حضاري موجه للشباب لانهم جيل المستقبل القادر على العطاء وتحقيق مستقبل افضل، للمرأة لانها نصف المجتمع الذي يصنع النصف الآخر، للمواطن العربي عموماً اياً كانت جنسيته فكلنا شركاء في تحقيق نهضة بلادنا· والتوجه كان من خلال وسيلتين:
الاولى: مجموعة حلقات برنامج صناع الحياة التي عرضت عبر قناة اقرأ الفضائية وتناولت العناوين الآتية: الايجابية، الاتقان، الجدية، الشعور بالمسؤولية، ادراك قيمة الوقت، وجود هدف في الحياة، اهمية المحافظة على الموارد·
الثانية: مشروعات تطبيقية فعلية نفذت على ارض الواقع تسعى لغرس قيم النجاح في نفوس المشاركين في صناع الحياة عن طريق مجموعة من المشروعات والحملات القوية جموع الشباب العربي في معظم بلاد العالم وهناك عدة مشروعات انطلقنا بها في بيروت·
شنطة رمضان
؟ ما هي مشاريع 'صناع الحياة'؟
؟؟ بما اننا في شهر رمضان المبارك، شهر الرحمة والمغفرة والعتق من النار، انطلق من مشروع شنطة رمضان الذي يهدف الى تحقيق روح التكافل والرحمة بين المسلمين في شهر رمضان من خلال توفير شنطة رمضانية فيها كل المواد التموينية التي تكفي العائلة مدة هذا الشهر الكريم، الذي تضاعف فيه الحسنات، وترجى فيه المغفرة، وتزداد فيه الرغبة في الخير·
هذا بالاضافة الى المشروعات التالية:
أولاً: مجموعة الصناعة والزراعة ومواجهة البطالة، وتشمل المشروعات الصغيرة التي تحد من البطالة، ومشروع زراعة الاسطح لغرس قيمة الزراعة في عقول هذا الجيل·
ثانياً: المجموعة الصحية، وتشمل مشروع حماة المستقبل الذي يهدف الى تكوين جيل من الشباب ينبذ المخدرات ويدرك مدى خطورتها ويسعى الى تخليص المجتمع من ويلاتها· ومشروع المنتديات الصحية والتي تهدف الى نشر الوعي الصحي في الوطن العربي، ومشروع المشي والجري الهادف الى تفعيل طاقات الشباب الرياضية·
ثالثاً: المجموعة الخدماتية والخيرية، وتشمل مشروعات خدمة الحي والمجتمع، مشروع جمع الملابس وتوزيعها على الفقراء، ومشروع شنطة رمضان الذي بدأت به·
رابعاً: المجموعة العلمية، وتشمل مشروع دار الترجمة، ومشروع محو امية الكمبيوتر والانترنت، ومشروع موقع التكنولوجيا، ومشروع وضع رؤية جديدة لمنظومة التعليم·
خامساً: مجموعة الثقافة والفنون، مشروع العمل الفني الهادف الى توعية وتوجيه الشباب·
وفي ختام حديثه يؤكد الأستاذ عماد جبوري على ضرورة ان نتعاون ونتكاتف لاصلاح مجتمعاتنا، والأخذ بيد الشباب الى طريق الخير، و في شهر الخير رمضان، وعلينا ان نستغل هذا الشهر في الاقبال على الله·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©