الأحد 26 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضة

جاير: الأزرق كسب النقاط بدون أداء مقنع

22 أكتوبر 2005

سيد عثمان:
رغم الثلاثية التي هزت شباك الحصناوية على يد النصراوية إلا أن الفارق بين الفريقين لم يكن كبيراً فالأزرق كان يضم المحترفين القناصين البرازيلي فالدير والأرجنتيني جولي واللذين نجحا في حسم اللقاء لفريقيهما بالأهداف الثلاثة التي أحرزاها بينما لم ينقص فريق دبا الحصن سوى اللاعب الهداف القناص بعدما تأثر بغياب محترفه وهدافه ماركوس ولهذا ذهبت الفرص هباءً·
ولم يستغرب أحد حالة عدم الرضا التي قابل بها المدرب الألماني جاير فوز فريقه بسبب الأداء بينما ظهرت علامات الحزن على وجه سيرجيو مدرب دبا الحصن لأن فريقه فعل كل شيء إلا هز الشباك سوى مرة واحدة من ضربة جزاء·
وعموماً توافرت باللقاء كل عناصر القوة والندية فالنصر كان عازماً على الفوز وكان يعتقد أنه سينال مراده بسهولة لغياب هداف دبا الحصن البرازيلي ماركوس بسبب الايقاف لحصوله على البطاقة الصفراء الثالثة إلا أن دبا الحصن فاجأ النصراوية بأدائه الهجومي الذي نجح في فتح الثغرات الدفاعية إلا أنه فشل في استثمار الفرص·
والواقع يشير إلى أن النصر نجح فيما يصبو اليه وهو اقتناص النقاط الثلاث بينما خرج فريق دبا الحصن راضياً بأدائه وحزيناً على ضياع فوز كان من الممكن أن يكون حليفه اذا لم يغب عن صفوفه ماركوس·
غياب الكرة الجميلة
وفي المؤتمر الصحفي الذي أعقب اللقاء قال الألماني جولي مدرب النصر رغم سعادتي بالفوز والنقاط الثلاث إلا أنني لست راضياً عن أداء فريقي فلكي تفوز عليك أن تقدم كرة جميلة وفي الشوط الأول لم يكن فريقنا في صورته فلعب دبا الحصن على راحته وكانت تمريراته جميلة وللأسف لم نحافظ على الهدف الذي أحرزنا في الدقيقة 16 بواسطة جولي ونجح دبا الحصن في التعادل بسهولة له بعدها بدقيقتين وهو الأمر الذي جعل مهمتنا صعبة وفي الشوط الثاني ولم نستفد كثيراً من المساحات الكبيرة فهجومياً كان أداؤنا جيداً ولكن دفاعنا ظهرت فيه فجوات ولم يكن أداؤه مطمئناً·
وعن سبب إخراجه جولي رغم تألقه واحرازه هدفين قال جاير لقد بذل المحترف الأرجنتيني جهداً كبيراً بالشوط الأول وهبط أداؤه في الثاني وهو كمحترف يجب أن يلعب لمدة 90 دقيقة بنفس القوة ولكن لا ننسى أنه تعرض للاصابة آخر 10 دقائق أمام الأهلي·
وبشأن فالدير وأدائه قال جاير إنه كان جيداً في الشوط الأول وصحيح أنه سجل هدفاً في الثاني إلا أنني لست راضياً تماماً عن أدائه·
وأضاف جاير بصراحة فريق دبا الحصن من الفرق الجيدة والمجتهدة ويستحق اللعب مع الكبار بالأضواء وأنا شاهدت مبارياته السابقة بالتلفزيون والفيديو والفريق كان نداً قوياً لنا في الشوط الأول بعدما لعبوا كرة جماعية بصورة جيدة وعموماً أنا مرتاح للنتيجة ولكنني على المستوى العام أريد أداء أفضل·
وأكد البرازيلي سيرجيو مدرب دبا الحصن أن فريق النصر كان محظوظاً بدرجة عالية بعدما استغل فرصة وترجمها إلى أهداف ولم نكن نحن محظوظين البتة ففريقي بذل جهداً كبيراً إلا أنه لم يستفد منها ففي الشوط الأول ضاعت 4 فرص من عبدالله المنصوري وللأسف كانت هناك أخطاء دفاعية أدت إلى الأهداف التي هزت شباكنا ولهذا ففريقي قدم مباراة كبيرة ولكنه كان سيئ الحظ ودون شك أننا تأثرنا لغياب البرازيلي ماركوس·
وبشأن اخراج عبدالله المنصوري أفضل لاعبي فريقه قال سيرجيو بالفعل كان عبدالله المنصوري من نجوم المباراة وبذل جهداً كبيراً إلا أن لياقته لم تسعفه لاستكمال المباراة كلها بنفس القوة لظروف عمله في أبوظبي وهو الأمر الذي يؤدي إلى عدم انتظامه بالتدريبات وبصراحة هذا اللاعب لو انتظم في التدريبات فسيكون له شأن كبير مع كرة الإمارات وسيصبح من نجومها البارزين·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©