الإثنين 27 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
علوم الدار

الصحة : خطر انتشار مرض أنفلونزا الطيور في الإمارات غير وارد

24 أكتوبر 2005

عبد الحي محمد:
أكدت وزارة الصحة أمس خلو الإمارات من أية إصابات بمرض أنفلونزا الطيور مؤكدة أنه لم يتم عزل فيروس المرض من أي طائر بري أو داجن في الدولة حتى الآن وبالتالي فإن خطر انتشار مرض أنفلونزا الطيور غير وارد حاليا في الدولة كما أن الوزارة جادة في اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية حتى نكون على أهبة الاستعداد لمواجهة كافة الاحتمالات · جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقدته الوزارة أمس بحضور سعادة الدكتور محمود فكري الوكيل المساعد للطب الوقائي في الوزارة وعدد من قيادات الوزارة وسعادة المهندس عبد الله عبد العزيز الوكيل المساعد بوزارة الزراعة وعبد الناصر الشامسي من هيئة البيئة ·
وافتتح الدكتور محمود فكري المؤتمر الصحفي بتوجيه الشكر لمجلس الوزراء كما عبر عن امتنانه لمبادرة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس لجنة الطواريء الوطنية لمكافحة أنفلونزا الطيور لمواجهة هذا الوباء الذي بدأ في دول شرق آسيا وانتشر في دول عدة من القارة الأوروبية بتوفير كافة الموارد المتاحة للحيلولة دون تسرب فيروس المرض إلى الدولة وبناء القدرات لمكافحته والقضاء عليه·
كما ثمن سعادته جهود كافة المؤسسات والوزارات والهيئات التي ساهمت في إعداد خطة التحضير لمواجهة خطر انتشار مرض أنفلونزا الطيور في الدولة من خلال التنسيق والتعاون المشترك·
وأوضح سعادته أن الوزارة أعدت خطة للاستعداد والتأهب لاحتمال تسرب الفيروس المسبب لأنفلونزا الطيور إلي الدولة وتم توزيعها عل كافة المناطق الطبية للاسترشاد بها عند وضع خطط المكافحة على مستوى المنطقة كما عقدت الوزارة بحضور قياداتها اجتماعا صدر عنه توصيات مهمة تضمنت تشكيل لجان المتابعة والتنسيق في جميع المناطق الطبية وتحديد أماكن لعزل الحالات وتأهيل القوى العاملة المدربة وتحديد حاجة المناطق الطبية للمضادات الفيروسية وتوفير الاحتياجات المطلوبة منها والتنسيق مع الجهات المتخصصة لحصر مزارع الطيور والدواجن وأماكن بيعها وإعداد قوائم للعاملين فيها وتدريب القوى العاملة لتكون قادرة على التعامل مع الحالات المرضية بناء على الأدلة الإرشادية لمنظمة الصحة العالمية وإقامة مكتب بوزارة الصحة للتنسيق والمتابعة وسيقوم هذا المركز بتوفير تقارير أسبوعية عن سير العمل بخطة الاستعداد والتأهب ومراقبة التطورات العالمية والإقليمية وتوفير المشورة اللازمة عند الطلب·وشدد سعادته على أن منظمة الصحة العالمية ومراكز الأبحاث العالمية أكدت بأنه لم يثبت حتى الآن انتقال هذا الفيروس من إنسان لإنسان كما أنه لا يوجد لقاح فعال ضد الفيروس للإنسان حتى الآن إلا أن بعض الشركات العالمية بصدد تطوير هذا اللقاح والذي دخل حاليا في مرحلة التجربة على الإنسان في بعض الدول الأوروبية والولايات المتحد الأمريكية كما تجدر الإشارة وفي حال حدوث جائحة عالمية فإنه يمكن تطوير لقاح ضد الفيروس الجديد في مدة لاتقل عن أربعة إلى ستة أشهر مما يؤكد على أهمية التركيز على محاصرة المرض من خلال الالتزام بتطبيق الإجراءات الوقائية المتاحة وعلى رأسها الاستعمال الأمثل للمضادات الفيروسية لعلاج الحالات المرضية فور حدوثها والعلاج الوقائي للمخالطين·
من ناحية أخرى أصدر معالي حمد عبد الرحمن المدفع وزير الصحة قرارا بتشكيل لجان في المناطق الطبية برئاسة مديري المناطق لمتابعة مرض أنفلونزا الطيور على أن تختص تلك اللجان باتخاذ التدابير الوقائية والعلاجية لهذا المرض والتنسيق مع الجهات المهنية للترصد الوبائي والتأكد من تجهيز وإعداد الأقسام الطبية بالمستشفيات بالتنسيق مع مديري المستشفيات والتأكد من توفر كافة الأدوية والمستلزمات الطبية والتأكد من توفر الكوادر الطبية والتمريضية والكوادر الفنية المساعدة القادرة على التعامل مع حالة العدوى والتأكد من جاهزية المختبرات وتوفر المواد اللازمة لها واتخاذ وسائل وإجراءات التثقيف الصحي حول طبيعة المرض وكيفية التعامل معه وإبلاغ المسؤولين بالوزارة بالحالات الإيجابية وماإتخذ بشأنها من إجراءات والتأكد من وجود أماكن صحية لعزل الحالات الإيجابية وأي تدابير أخرى تضمن عدم انتشار المرض والسيطرة عليه وتقديم العلاج المناسب للحالات الإيجابية·وفوض القرار الوزاري مديري المناطق الطبية في تحديد أعضاء اللجان وإصدار قرارات تشكيلها·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©