الأحد 26 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
علوم الدار

شرطة دبي تقبض على عصابة سرقة المجوهرات في المدينة العالمية

شرطة دبي تقبض على عصابة سرقة المجوهرات في المدينة العالمية
18 يوليو 2011 22:46
دبي (الاتحاد)- أشاد معالي القائد العام لشرطة دبي الفريق ضاحي خلفان تميم بنجاح الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، بضبط عصابة “إجرامية خطيرة” سطت على أحد محال المجوهرات بعد أن أحدثت فتحة في الجدار وتسلل عناصرها عبرها إلى داخل المحل، وأفرغوا الخزنة الرئيسية بعد أن حطموا جدارها واستولوا على كميات كبيرة من المصوغات الذهبية تجاوزت قيمتها 11 مليون درهم. وقال العميد خليل إبراهيم المنصوري، مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية إن تفاصيل القضية تعود إلى مطلع الأسبوع الجاري، حيث تلقت غرفة العمليات والسيطرة التابعة للإدارة العامة للعمليات بلاغاً يفيد بوقوع جريمة سرقة في أحد محال المجوهرات الشهيرة بمدينة دبي العالمية. وعلى الفور انتقلت فرقة خاصة من المختصين في الجرائم الواقعة على الأموال لمعاينة موقع الحادث، وجمع الاستدلالات وتبين أن الجناة قاموا باستئجار محل خلف محل المجوهرات، وذلك بعد أن تم التخطيط للعملية خارج الحدود من قبل العقل المدبر للعصابة، على الرغم من أنه يقبع في أحد سجون دولة خليجية. وقال المنصوري إنه فور وصول رجال البحث الجنائي إلى موقع الجريمة تبين أن الجناة قاموا بكسر الحائط المشترك بين المحلين بمجموعة من الأدوات الحديدية الاحترافية التي تستخدم في الكسر والقطع، وقد استغرقت العملية وقتاً طويلاً وجرى تنفيذها بعناية ودقة فائقتين، ومن ثم حطموا الخزنة الموجودة في المحل واستولوا على مجوهرات بقيمة 11 مليون درهم وفروا هاربين، مؤكداً أن الكاميرا الموجودة بالمحل التقطت صوراً غير واضحة للجناة وهم يقومون بعملية اختراق الجدار الفاصل بين المحلين. كما لفت المنصوري إلى أنه على الفور تم تشكيل فريق عمل ضم كفاءات ميدانية من الضباط وصف الضباط والأفراد المختصين في مكافحة جرائم الأموال، وتم تكليفهم بوضع خطة عمل محكمة لسرعة ضبط الجناة قبل أن يتصرفوا في المجوهرات أو يهربوها خارج الدولة. وتمكن الفريق بعد عمل دؤوب ومجهودات جبارة تواصل فيها العمل دون انقطاع على مدار الساعة من تحديد هوية أحدهم خلال 24 ساعة، وألقي القبض عليه في إحدى الإمارات المجاورة، فيما تم القبض على أفراد العصابة والبالغ عددهم 6 أشخاص في غضون ساعات معدودة وتمت استعادة المجوهرات كاملة. وأظهرت التحقيقات أن عناصر العصابة خططوا للجريمة جيداً وجهزوا العتاد اللازم لتنفيذها، بعد أن استطلعوا المنطقة وموقع محل المجوهرات واستغلوا هدوء المكان وخلوه من المارة، وفي ليلة تنفيذ الجريمة استقلوا سيارة أجرة إلى قرب موقع الحادث الذي مكثوا فيه حتى الساعات الأولى من فجر اليوم التالي. وتحسباً للمفاجآت تم تكليف أحدهم بالقيام بعملية المراقبة من خارج المحل لتحذير بقية العصابة حتى تم تنفيذ العملية، وجمع المسروقات ووضعها في حقيبة معدة لذلك ومن ثم غادروا المكان بسيارة أجرة. وأضاف العميد المنصوري أن عناصر العصابة كانوا على حرص شديد من الوقوع في قبضة الشرطة، وكانوا يقومون بنقل المسروقات من مكان إلى آخر خلال اليوم الواحد، إلا أن المباحث الجنائية تفوقت على أساليبهم الإجرامية المتطورة، وأكدت مرة أخرى أنها على قدر ثقة القائد بها المتمثلة في تشجيعه الدائم وتوجيهاته السديدة لهم.
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©