الخميس 23 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
علوم الدار

«مرور أبوظبي» تثقّف 1200 عامل زراعة بالعبور الآمن للمشاة

24 يوليو 2011 15:20
أبوظبي (الاتحاد) - تبدأ مديرية المرور والدوريات في شرطة أبوظبي غداً الاثنين، تنفيذ 6 برامج توعية في الالتزام بالعبور من الأماكن المخصصة للمشاة، يستفيد منها 1200 عامل في شركات الزراعة بأبوظبي ضمن الجهود المبذولة لتعزيز ثقافة السلامة المرورية، للحد من حوادث الدهس على مستوى إمارة أبوظبي. وأكد المقدم جمال سالم العامري، رئيس قسم العلاقات العامة بالمديرية، رئيس لجنة حوادث الدهس في إمارة أبوظبي أن البرامج التوعوية التي يتم تنفيذها ضمن منهجية التواصل الخارجي مع المجتمع، تهدف إلى رفع مستوى الثقافة المرورية بين عمال الزراعة والذين يوجدون بحسب طبيعة عملهم على الجزر الوسطية في منتصف الطرق، وفي أحيان كثيرة تتطلب أعمالهم الانتقال من جهة لأخرى، مروراً عبر الشوارع. ولفت العامري إلى التركيز من خلال المحاضرات النظرية والعملية التي توجه رسائلها باللغات الآسيوية، على المفاهيم الأساسية للعبور الآمن للطريق وأهمية دور المشاة في توفير السلامة المرورية بالالتزام بقواعد العبور الآمن وضرورة الانتباه إلى المركبات التي تسير في الاتجاهات المختلفة وتقدير سرعاتها قبل عبور الطريق. وأشار العامري إلى أن المديرية ضمن تعزيز السلامة المرورية بين شرائح المجتمع كافة، عقدت الأسبوع الماضي اجتماعاً مع الشركات التي تعمل في مجال الزراعة، بحثت خلاله اشتراطات السلامة المتوافرة في ألوان الأزياء التي يرتديها عمال الزراعة والتي يجب تكون واضحة بالنسبة لقائدي المركبات، فضلاً من تفعيل دور الشركات في توعية عمال الزراعة بالالتزام بالعبور من الأماكن المخصصة للمشاة. وتم خلال الاجتماع تفعيل برامج التوعية المرورية لمستخدمي الطريق من الجنسيات الآسيوية بضرورة إبراز الجهود الميدانية والتي تستهدف الحد من عبور المشاة من غير الأماكن المخصصة لعبورهم؛ تطبيقاً لقانون السير والمرور الاتحادي الذي حدد قيمة هذه المخالفة بـ200 درهم بما يسهم في الحد من حوادث الدهس وما ينتج عنها من وفيات وإصابات بالغة في إمارة أبوظبي. وقال العامري إن جهود التوعية المرورية الصيفية للطلاب تأتي في إطار برنامج (صيفنا مميز 2011)، إلى شغل فراغ الطلاب في برامج مرورية مفيدة لرفع مستوى ثقافتهم المرورية في الحوادث المرورية كافة، خصوصاً حوادث الدهس، حيث بلغ عدد الطلاب الذين استفادوا من تلك البرامج التوعوية الصيفية حوالي 800 طالب وطالبة من المشاركين في المراكز الصيفية. إلى ذلك، وفى إطار تعزيز الجهود الميدانية والتوعوية، نظمت المديرية، مؤخراً، حملة توعية على الطرق المختلفة بمدينة أبوظبي، بهدف رفع مستوى الثقافة المرورية والحد من ظاهرة العبور من الأماكن غير المخصصة للمشاة وتقليل حوادث الدهس، تم من خلالها توزيع مطبوعات توعية للجمهور. ودعا العامري السائقين إلى خفض السرعات بالقرب من خطوط عبور المشاة ومنحهم الأفضلية في العبور وزيادة الحرص والانتباه، خاصة في الأماكن التي تزداد فيها كثافة عبورهم في المناطق الصناعية والمراكز التجارية والأماكن السكنية، مناشداً أولياء الأمور والأسر بضرورة رعاية أبنائهم، وعدم تركهم يلعبون الكرة ويلهون بالدراجات في الطرق الداخلية والفرعية ويعبرون الشوارع دون رقابة.
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©