الثلاثاء 23 ابريل 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
اقتصاد

تراجع جماعي للأسهم العالمية

25 يوليو 2011 21:23
تراجعت الأسهم الأوروبية والآسيوية أمس، وسط مخاوف المستثمرين تعرضهم للأصول مرتفعة المخاطر بسبب احتمال تخلف الولايات المتحدة للمرة الأولى في تاريخها عن سداد ديون، بعد انهيار المحادثات بين الديمقراطيين والجمهوريين مجدداً. وأنهى مؤشر “نيكي “للأسهم اليابانية موجة مكاسب دامت ثلاث جلسات، بعدما دفعت المخاوف بشأن سقف الدين الأميركي سعر صرف الين للارتفاع، لكن مستوى دعم رئيسياً صمد لآمال بالتوصل إلى اتفاق في اللحظات الأخيرة، وبأن نتائج أعمال شركات ستكون قوية. وأغلق مؤشر “نيكي” القياسي منخفضاً 0,8% عند 10050,1 نقطة في حين فقد مؤشر “توبكس”، الأوسع نطاقاً، 0,8% مسجلاً 861,91 نقطة. وبحلول (الساعة 07,04 بتوقيت جرينتش) انخفض مؤشر “يوروفرست 300”، لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى، 0,6% إلى 1102,33 نقطة بعدما أغلق مرتفعاً 0,5% يوم الجمعة. وحاول الرئيس الأميركي باراك أوباما وقادة الكونجرس طمأنة الأسواق العالمية بأن الولايات المتحدة ستتمكن من خدمة ديونها والوفاء بالتزاماتها الأخرى بعد الثاني من أغسطس حينما ستنفد أرصدة وزارة الخزانة. وكانت أسهم المؤسسات المالية بين أكبر الخاسرين وتراجع مؤشر البنوك 1,3%. وهبطت أسهم “دكسيا” 5,4% بينما فقد سهم “أوني كريديت” 4,5%. وفي انحاء أوروبا، فتح مؤشر “فاينانشيال تايمز 100” البريطاني منخفضاً 0,6% و”كاك 40” الفرنسي 0,7% و”داكس” الألماني 0,8%.
المصدر: لندن، طوكيو
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©