الثلاثاء 21 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
علوم الدار

4 مخالفات و 5 إنذارات وإتلاف أغذية في أبوظبي

4 مخالفات و 5 إنذارات وإتلاف أغذية في أبوظبي
27 يوليو 2011 23:23
نفذ مفتشو جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أمس جولة ميدانية شملت المخابز الآلية ومحال بيع الحلويات في مدينة أبوظبي، وجه خلالها المفتشون أربع مخالفات، وخمسة إنذارات، فيما تم إتلاف 8 كيلوجرامات من المنتجات الغذائية غير الصالحة. وامتدت الحملة أمس لتطال 50 منشأة غذائية توزعت بين مخبز ومحل للحلويات في مدينة أبوظبي، نفذها 14 مفتشاً توزعوا على سبع مجموعات بنحو 40 زيارة تفتيشية نفذوها أمس وغطت مختلف المناطق مثل الخالدية، النادي السياحي، البطين، الكرامة، المرور وشارع المطار، حيث رصدت الحملة مدى التزام المخابز الآلية ومحال تحضير الحلويات بمتطلبات الجهاز فيما يتعلق بالممارسات السليمة وطرق الحفظ وسلامة المنتج. وأوضح الدكتور منصور عبد اللطيف مفتش أول في الجهاز أن بنود المخالفات التي اكتشفها المفتشون تمثلت في عدم التزام بعض المخابز الآلية وأماكن تحضير الحلويات بالممارسات الصحية الصحيحة وعدم حفظ المواد الغذائية في درجات الحرارة المناسبة، إضافة إلى عدم وضع موازين للحرارة في الثلاجات وعدم وجود البطاقة الغذائية على المواد الغذائية، علاوة على عدم ارتداء العاملين القفازات وغطاء الرأس، إضافة إلى سوء النظافة العامة في بعض هذه المنشآت. وقال محمد عبد الله الفردان مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع بالإنابة في الجهاز إن الحملة تأتي في إطار سعي الجهاز لضمان تطبيق كامل للاشتراطات الصحية بالمخابز ومحال الحلويات قبل بداية شهر رمضان الكريم ومدى جاهزية هذه المنشآت لاستقبال الشهر الكريم نظراً لتنامي الطلب على هذه المنتجات في رمضان. وأضاف الفردان أنه مع اقتراب حلول شهر رمضان الفضيل حرص جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية على الوقوف على استعدادات المنشآت الغذائية وبالأخص المخابز الآلية والحلويات بسبب الضغط الذي يواجه هذا النشاط خلال الشهر الفضيل، فكان لزاماً مواصلة الجهود الرقابية المكثفة للتأكد من التزام هذه المنشآت باشتراطات ومتطلبات الجهاز والوقوف على الحالة الصحية بداخل هذه المنشآت. ويعمد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية إلى تنفيذ حملات التفتيش المسحية بصورة مفاجئة على أن تشمل أكبر عدد ممكن من المنشآت الغذائية، حيث يكمن جوهر أهداف هذه الحملات في لفت انتباه المنشآت الغذائية لأهمية الاستعداد لاستقبال الشهر الفضيل، حيث يزداد الطلب على استهلاك المنتجات الغذائية بمختلف أنواعها، إضافة إلى مراقبة الالتزام باشتراطات السلامة الغذائية. وذكر الفردان أن الجهد الرقابي للمفتشين يترافق مع حرصهم على نشر ثقافة السلامة الغذائية لدى المنشآت العاملة في قطاع الأغذية بمختلف أنواعها والجمهور على حد سواء، مع إقناعهم بأهمية الالتزام باشتراطات السلامة لتحقيق منافع اقتصادية بدلاً من التركيز فقط على العقوبة وملاحقة المخالفين، مؤكداً أن مساحة الوعي تتسع بشكل لافت لدى المنشآت الغذائية التي بدأت تعي أهمية الالتزام بمتطلبات السلامة وتحرص عليها. وأكد الفردان أن الحملات مستمرة طيلة الفترة المقبلة، إضافة إلى أن التفتيش الروتيني متواصل طوال أيام الشهر الفضيل، مشدداً على أن الحملات ستشهد تكثيفاً وتوسيعاً لنطاق الانتشار، مركزة على فحص المواد الغذائية المخزنة للتثبت من طرق حفظها بطريقة سليمة وتواريخ انتهائها. وأضاف أن الجهاز يسعى من خلال مفتشيه إلى مراقبة التزام المنشآت الغذائية على مستوى الإمارة بالاشتراطات الصحية ومدى التزامها بشروط التخزين والنظافة وتطبيق العاملين فيها لهذه الاشتراطات.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©