السبت 22 يونيو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
علوم الدار

مواطنون: واثقون بالشبـاب وخيارات المستقبل

مواطنون: واثقون بالشبـاب وخيارات المستقبل
6 يوليو 2020 02:24

مريم بوخطامين، وخلفان النقبي (إمارات الدولة)

أكد مواطنون أن إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تشكيل الحكومة الجديدة، من خلال الهيكل الجديد لوزارات وهيئات الدولة، ما هو إلا نظرة مستقبلية بعيدة المدى يجب تنفيذها في الحال، تؤكد ثقة سموه في الشباب، مع الاستفادة من أصحاب الخبرة، في خطوة تعزيز المسيرة المباركة وإنجازاتها ومكتسباتها.
وأوضح المواطن إبراهيم المنصوري، أن إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، التشكيل الجديد لوزارات وهيئات الدولة، ما هو إلا نظرة مستقبلية بعيدة المدى يجب تنفيذها في الحال، انطلاقاً من رؤاه وخبراته وتطلعاته وطموحاته، بأن تكون دولة الإمارات سباقة في جميع المجالات، كما نلاحظ من خلال ثقة سموه في الشباب، مع الاستفادة من أصحاب الخبرة لتوظيفها لتحقيق آمال واحتياجات الشعب الإماراتي، مضيفاً أن الأسماء الجديدة في التشكيلة جاءت لتمثل إضافة نوعية لمسيرة العمل من أجل الإمارات، والمهلة المحددة هي سنة واحدة تضعهم في تحدٍّ، لتحقيق رؤية سموه في وضع الدولة وشعبها في صدارة دول العالم. 
وقالت المواطنة عائشة خلفان: إن حكومتنا الرشيدة تعمل دوماً وتخطط لبناء مستقبل باهر للوطن والمواطن، وحياة قائمة على التطوير المتواصل لأجل إسعاد مواطنيها، كما أن هذه التغييرات والهيكلة الجديدة  تواكب التطور على مستوى العالم.
وأكد المواطن أحمد النقبي، أن التشكيل الوزاري والهيكل الحكومي يجسدان الحرص المتواصل لقيادتنا الرشيدة على تطوير الأداء الحكومي لخدمة الوطن والمواطن، ولمواكبة عصر التطور والازدهار.
وقال المواطن معاذ الهاشمي: كما عهدنا من خطوات وقرارات لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، حكيمة واستثنائية، تصب في مصلحة الوطن وشعب الإمارات، قرارات من شأنها تطوير عمل حكومة الإمارات، وتحسين جاهزيّة الدولة، وتعزيز قدرتها على التكيف مع المستجدات، كما نترقب نتائج التغييرات الجديدة.
وأكد المواطن نواف المنصوري أن ثقتنا كبيرة في قيادتنا الرشيدة، وبقراراتها التي تكون في مصلحة الوطن والمواطن، التي وبلا شك سيكون لها تأثير وبشكل إيجابي على مسيرة الدولة، ونجد أن الإمارات كانت وما زالت تحقق الكثير من الإنجازات، والهدف منها خدمة الوطن والمواطن، ونهنئ أنفسنا بهذه الخطوة المباركة باعتماد التشكيل الوزاري الجديد.
من جانبه، قال نجيب الشامسي، الخبير الاقتصادي، مدير عام المسار للدراسات الاقتصادية: إنه وفي إطار هيكلة وزارات الدولة ومؤسساتها وهيئاتها، فإنه من المهم الاختيار الدقيق للقيادات التنفيذية، وتمكين المخلصين والمدركين لمسؤولياتهم، والحريصين على تنمية الموارد البشرية المواطنة، وتمكين القيادات لضمان نجاح الهيكلة، وتحقيق الأهداف المأمولة منهم.
 وقال: انطلاقاً من الصيغة الجديدة للتشكيل الوزاري وفي إطار رؤية تنموية طموحة وتحصين اقتصادنا الوطني لمواجهة استحقاقات المستقبل، نتطلع إلى تبني قرارات مهمة تفضي إلى دمج سوقي المالية الأساسيين في الدولة، ثم دمج شركاتنا ومصارفنا الوطنية، لا سيما الشركات العقارية وغيرها، فبناء منظومة اقتصادية هو السبيل الناجح نحو بناء اقتصاد حصين، وتحقيق تنمية مستدامة.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©