الإثنين 17 يونيو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
علوم الدار

«جامعة محمد الخامس أبوظبي» توقع اتفاقيتين

«جامعة محمد الخامس أبوظبي» توقع اتفاقيتين
22 يوليو 2020 01:52

أبوظبي (وام)

وقعت جامعة محمد الخامس أبوظبي، اتفاقيتين مع الجامعة الروسية الإسلامية والأكاديمية الإسلامية البلغارية، وذلك بهدف تعزيز التعاون بينهم في المجالات الثقافية والعلمية والبحثية.
وقع الاتفاقيتين عن جامعة محمد الخامس أبوظبي، الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس مجلس أمناء الجامعة، والدكتور رفيق محمد شين رئيس الجامعة الإسلامية الروسية، والدكتور عبد الرحمانوف دانيار مدير الأكاديمية الإسلامية البلغارية، وذلك بحضور الدكتور خالد سالم اليبهوني، مدير الجامعة بالإنابة، وعدد من كبار المسؤولين والأكاديميين من الطرفين.
وعبر الدكتور حمدان مسلم المزروعي عن سعادته بهذه الخطوة المهمة في مسيرة جامعة محمد الخامس أبوظبي، متوجهاً بخالص الشكر للقيادة الرشيدة على دعمها للجامعة وبرامجها، مشيراً إلى أن هذه الشراكات المثمرة، جاءت استجابة لتوجيهات القيادة بجعل الجامعة منارة فكرية لنشر قيم الإسلام النبيلة في العالم أجمع.
وأكد أن هذا التعاون المثمر يعكس عمق العلاقات التي تربط بين دولة الإمارات وجمهورية روسيا الاتحادية، مشيراً إلى الأهمية التي توليها قيادة الدولة الرشيدة لعقد الشراكات المثمرة التي ترسخ القيم الحضارية المتأصلة في الدين الإسلامي السمح.
ولفت إلى حرص الجامعة على تفعيل هذه النوعية من الشراكات المثمرة التي تخدم مساعيها في التوسع العالمي، تحقيقاً لرؤية القيادة الرشيدة في جعل الجامعة منارة فكرية لإبراز إنجازات الحضارة العربية الإسلامية، ومرجعاً علمياً متميزاً لتعزيز حضور اللغة العربية، والنهوض بها على المستوى العالمي.
وأضاف: «إن الجامعة سعيدة بفتح فرص استقبال الطلبة المبعوثين من الجامعة الروسية الإسلامية والأكاديمية الإسلامية البلغارية لاستكمال دراستهم في مرحلة الدراسات العليا»، مؤكداً أن استقبال طلبة الجمهورية الروسية الصديقة يعزز استراتيجية الجامعة في الانتقال إلى مرحلة التوسع الإقليمي والعالمي والاستفادة من الخبرات البحثية والعلمية التي يزخر بها العالم.
أكد الدكتور رفيق شين، أهمية الاتفاقية في تعزيز التعاون، مشيراً إلى عمق العلاقات الروسية الإماراتية، والأهمية التي يوليها الطرفان لدعم الحوار الحضاري، وتعزيز جهود البحث العلمي بين البلدين الصديقين، مشيداً بالتطور الذي تشهده العلاقة الروسية الإماراتية نتيجة حرص قيادتي البلدين على تعزيز هذه العلاقة التاريخية وتطويرها، بما يعود بالنفع على الشعبين الصديقين.
أشار الدكتور عبد الرحمانوف دانيار مافلياروفيتش إلى أن هذا التعاون يأتي في إطار حرص الطرفين على نشر قيم الإسلام السمحة، وإبراز الهوية الإسلامية المعتدلة.
وأفاد الدكتور سيف الشعالي نائب مدير الجامعة لقطاع التطوير والاستثمار بأن أهداف الاتفاقيتين تتمثل في تزويد منتسبي جامعة محمد الخامس - أبوظبي، والجامعة الإسلامية الروسية والأكاديمية الإسلامية البلغارية بأحدث المستجدات التقنية والعلمية التي تساعدهم في توسيع آفاقهم المعرفية وتطوير أساليب عملهم والتزود بمهارات القرن الحادي والعشرين.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©