الأحد 19 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
علوم الدار

سلطان النيادي يتابع التجارب الفيزيائية في المختبر العلمي المصغر

سلطان النيادي يواصل تجاربه في الفضاء (من المصدر)
19 مايو 2023 01:26

آمنة الكتبي (دبي) 

يواصل سلطان النيادي، رائد الفضاء الإماراتي، مهمته في محطة الفضاء الدولية، حيث قام مؤخراً بإزالة الأدوات المستخدمة في إحدى التجارب الفيزيائية من المختبر العلمي المصغر المخصص للأبحاث المتقدمة كالتكنولوجيا الحيوية، وفيزياء السوائل وعلوم المواد وغيرها، ويعد المختبر أساسياً يحاكي ظروف المختبرات الأرضية في بيئة الجاذبية الصغرى، وله تأثير كبير في تطوير المعارف.
كما أجرى النيادي مجموعة من الأبحاث على أجهزة تجريبية تدعم أبحاث بيولوجيا الفضاء المتقدمة، برفقة زميله فرانك روبيو من «ناسا»، وذلك في وحدة مختبر «كيبو» بالمحطة الدولية، كما قام بتركيب حقنة مليئة بمحلول بروتين داخل صندوق قفازات الجاذبية الصغرى، من أجل التحضير لإجراء تجربة «القطرات الحلقية المتقطعة» التي قد توفر علاجات محتملة للأمراض التنكسية العصبية.
وشارك النيادي، بمساعدة زميله وودي هوبورغ في بعثة «كرو 6»، في استبدال المكونات في وحدة إزالة ثاني أكسيد الكربون ضمن مختبر «ديستني» بالمحطة الدولية، ثم التحقق من وجود أي تسريبات على جهاز حماية حياة الرواد المثبت في نظام تنشيط الهواء في المختبر.
ويركز مختبر «كيبو» الياباني في المحطة الدولية، على دراسة وإجراء تجارب متنوعة في الطب الفضائي وعلم الأحياء ومراقبة الأرض والتكنولوجيا البيولوجية وأبحاث متعلقة بالاتصالات عن بُعد، كما أنه مزود بوحدة ضغط جوي، تمكن رواد الفضاء من العمل بملابسهم العادية، وإجراء تجارب علمية في ظل الظروف القاسية للفضاء، بما في ذلك الأشعة الفضائية.
ويواصل سلطان النيادي إجراء تجاربه العلمية مع أعضاء طاقم البعثة 69 على متن محطة الفضاء الدولية، ويستعد حالياً لإجراء التجارب العلمية الخاصة بالجامعات الإماراتية التي اختارها مركز محمد بن راشد للفضاء ليجريها النيادي على متن محطة الفضاء الدولية، وذلك من خلال مشروعين بحثيين من جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، إذ يركز المشروع الأول على تقييم تأثير بيئة الجاذبية الصغرى في الفضاء على التفاعل بين القلب ووضعية الجسم، بينما سيعمل المشروع الثاني على دراسة خلايا الفم والأسنان على الأرض في بيئة تحاكي الجاذبية الصغرى.
ومن المقرر أن يعود سلطان النيادي رائد الفضاء الإماراتي وثلاثة من زملائه إلى الأرض في أواخر أغسطس المقبل، بعد الانتهاء من مهمة استمرت قرابة ستة أشهر في محطة الفضاء الدولية، وسيقضي النيادي 4 آلاف ساعة عمل على متن محطة الفضاء الدولية، لتنفيذ سلسلة من التجارب والأبحاث المتقدمة التي تهدف إلى التوصل لنتائج علمية مهمة.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©