الإثنين 27 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
اقتصاد

147 مليار درهم تجارة الإمارات واليابان

147 مليار درهم تجارة الإمارات واليابان
28 نوفمبر 2022 01:16

مصطفى عبد العظيم (دبي) 

قفز حجم التبادل التجاري بين دولة الإمارات العربية المتحدة واليابان، خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، ليصل إلى 147.3 مليار درهم (40.1 مليار دولار) بنمو قياسي عن الفترة ذاتها من العام الماضي بلغت نسبته 70%، وبزيادة كبيرة عن مستويات ما قبل «الجائحة» بأكثر من 52 مليار درهم، وفقاً لإحصاءات هيئة التجارة الخارجية اليابانية «جيترو».
وأظهرت بيانات «الهيئة»، التي حصلت «الاتحاد» على نسخة منها، ارتفاع صادرات الدولة إلى اليابان، والتي تشمل الصادرات النفطية، خلال الفترة من يناير وحتى نهاية سبتمبر 2022، بنسبة 84.6%، لتصل إلى 125.3 مليار درهم (34.1 مليار دولار)، مقارنة مع 67.85 مليار درهم (18.5 مليار دولار) خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، فيما زادت واردات الدولة من اليابان بنسبة 16.6% لتصل إلى 22 مليار درهم (5.9 مليار دولار)، مقارنة مع 18.8 مليار درهم (5.1 مليار دولار) خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
واستحوذت دولة الإمارات على 38.6% من إجمالي تجارة اليابان مع بلدان منطقة الشرق الأوسط خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2022، والمقدرة بنحو 380 مليار درهم (103.37 مليار دولار).
وحافظت دولة الإمارات على ميل الميزان التجاري بين البلدين لمصلحتها بأكثر من 28.1مليار دولار، نتيجة الفارق الواسع بين صادرات الدولة إلى اليابان ووارداتها منها خلال هذه الفترة. ويشار إلى أن دولة الإمارات تعد الشريك الخليجي الأكبر في التعاملات التجارية مع اليابان، باستيرادها الحصة الأعلى من الواردات الخليجية من اليابان.
يشار إلى أن دولة الإمارات تعد الشريك الخليجي الأكبر في التعاملات التجارية مع اليابان، باستيرادها الحصة الأعلى من الواردات الخليجية من اليابان، والتي تتركز في السيارات والأجهزة الإلكترونية والآلات والنسيج.
وتتركز صادرات الدولة إلى اليابان في البترول الخام والغاز الطبيعي، إضافة إلى الألمنيوم بمختلف أشكاله، وتشكل المنتجات البترولية النسبة الأعلى من صادرات الإمارات إلى اليابان، كما تعد الإمارات ثاني أكبر مورد للبترول الخام من حيث الكمية لليابان بعد السعودية. 
وقدرت إحصاءات «جيترو» حصة الدولة من الصادرات اليابانية للمنطقة، والبالغ مجموعها 54.68  مليار درهم (18.9 مليار دولار)، بنحو 40% بعد أن بلغت واردات الدولة من اليابان خلال تلك الفترة نحو 22 مليار درهم.
كما بلغت حصة دولة الإمارات من واردات اليابان من منطقة الشرق الأوسط ، والبالغة 324.68 مليار درهم (88.47 مليار دولار) نحو 38.6%، وذلك بعد أن بلغ مجموع الصادرات الإماراتية إلى اليابان، خلال الفترة من يناير وحتى نهاية سبتمبر الماضي نحو 125.3 مليار درهم (34.1 مليار دولار).
ووفقاً للبيانات الشهرية بلغ إجمالي التبادل التجاري بين البلدين خلال شهر سبتمبر الماضي نحو 21 مليار درهم (5.7 مليار درهم) ، وذلك بعد أن  ارتفعت صادرات الدولة إلى اليابان بنسبة 78.4% لتصل إلى 18.3 مليار درهم (4.9 مليار دولار)، في حين سجلت واردات الدولة نمواً كذلك بنسبة 58%، لتصل إلى 2.6 مليار درهم (712 مليون دولار). وتعتبر دولة الإمارات عاشر أكبر شريك تجاري لليابان على مستوى العالم حسب إحصائيات عام 2021. وتوفر الدولة 23% من إجمالي المتطلبات النفطية لليابان، كما يأتي نمو التبادل التجاري بين البلدين في أعقاب جائحة «كوفيد - 19» التي أثرت على التجارة العالمية، مع زيادة ملحوظة في الطلب على السيارات والآلات والمعدات والألمونيوم.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©