الأربعاء 19 يونيو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
اقتصاد

أحمد بن سعيد يفتتح مؤتمر الشرق الأوسط للنفط والغاز

أحمد بن سعيد خلال افتتاح المؤتمر بحضور سعيد الطاير وسيف الفلاسي وهيثم الغيص
22 مايو 2023 17:32

دبي (الاتحاد) افتتح سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، رئيس هيئة دبي للطيران المدني، رئيس مطارات دبي، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، فعاليات الدورة السنوية الثلاثين لمؤتمر الشرق الأوسط للنفط والغاز 2023، الذي يُقام تحت رعاية سموه، وتستضيفه مجموعة اينوك وتنظّمه شركة "إس آند بي غلوبل كوموديتي إنسايتس" بدبي في الفترة ما بين 22 و23 مايو 2023 تحت شعار "التفكير والتخطيط الاستراتيجي والتشغيل من منظورٍ جديد: أسواق الطاقة في الشرق الأوسط تمر بمرحلة انتقالية".

حضر الافتتاح معالي سعيد محمد الطاير، رئيس مجلس إدارة مجموعة اينوك، ومعالي هيثم الغيص، الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، وأعضاء مجلس إدارة اينوك، وسيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة اينوك، وجمال اللوغاني، أمين عام منظمة الأقطار العربية المصدّرة للبترول "أوابك"، والذي يلقي في اليوم الثاني للمؤتمر كلمة عن دور الدول الأعضاء في أوابك في التحول في قطاع الطاقة.
ويتناول المؤتمر تدفقات النفط والغاز العالمية واحتياجات أمن الطاقة، والاضطرابات الجيوسياسية، وتأثيراتها على تدفقات تداول النفط والغاز، كما يمثّل أمن الطاقة والعمل بشأن الحد من الانبعاثات أحد أهم المواضيع على جدول أعمال المؤتمر، الذي يدرس إمدادات الغاز الطبيعي المُسال وتدفقاته التجارية، وكيف يدعم الغاز الطبيعي المُسال استدامة إمدادات الطاقة على المدى الطويل، ودور مصافي الشرق الأوسط في تلبية طلب الأسواق الناشئة على الطاقة.
وفي هذه المناسبة، أعرب سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة اينوك، والرئيس الشريك لمؤتمر الشرق الأوسط للنفط والغاز 2023، عن خالص الشكر لسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، لرعايته الكريمة للمؤتمر، وقال: "نحن على ثقة من أن هذه الدورة ستحقق نجاحاً كبيراً في مناقشة المواضيع المطروحة على جدول أعماله، في ضوء الأهمية الكبيرة التي يحظى بها هذا الحدث على مستوى المنطقة والعالم، ونظراً للحضور اللافت لأبرز الخبراء وقادة القطاع في هذا المجال. وانطلاقاً من الدور الرئيس الذي تسهم به منطقة الشرق الأوسط في قطاع الطاقة العالمي، يأتي هذا المؤتمر ليجمع قادة القطاع ويتيح لهم فرصة مناقشة أحدث التوجهات والتحديات التي تواجهه."
وأضاف: "إن استضافة مؤتمر بحجم مؤتمر الشرق الأوسط للنفط والغاز تعزز دور دبي الريادي في تفعيل حوار جاد وبنّاء حول مستقبل النفط والغاز على مستوى المنطقة، وانطلاقاً من مكانتنا كمجموعة تتبنى اينوك في جوهر أعمالها أهداف الابتكار والتطوير والاستدامة في قطاع الطاقة، نحرص دائماً على دعم الفعاليات المؤثرة في قطاع الطاقة على غرار هذا المؤتمر، لما توفرّه هذه الفعاليات من فرصةٍ لنا ولخبراء وقادة القطاع كافة لمشاركة الأفكار وإيجاد الحلول للتحديات التي يواجهها القطاع في المنطقة والعالم أجمع".
ويستقطب مؤتمر الشرق الأوسط للنفط والغاز 2023 أكثر من 300 مشارك يمثلون 25 دولة من الشرق الأوسط وآسيا وإفريقيا وأوروبا والأمريكيتين، من كبار التجار وشركات النفط الكبرى وشركات النفط الوطنية والمصافي والمستشارين المحترفين والتقنيين الرقميين، بالإضافة إلى البنوك والبورصات، والشركات القانونية، والهيئات التنظيمية، والجهات العاملة في مجال الطاقة المتجددة وشركات الإمداد والخدمات الأخرى.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©