السبت 18 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
التعليم والمعرفة

«العين الثقافي» يستضيف «شاعر المليون» مبارك العامري

مبارك العامري خلال الأمسية الشعرية (من المصدر)
8 يوليو 2020 00:43

عمر الحلاوي (العين)

تنقل الشاعر الإماراتي مبارك بالعود العامري، الفائز بلقب وبيرق شاعر المليون في نسخته التاسعة والأخيرة، بين أنواع الشعر التقليدي الإماراتي بصوت شجي ولحن عذب، مشدداً على أصالة الثقافة والشعر النبطي التقليدي والحديث وأهمية توثيقه، وكشف عن شروعه في تأليف كتاب عن الألوان الشعرية الإماراتية لحفظ هذا التراث العظيم للأجيال المقبلة.
جاء ذلك ضمن أمسيات مهرجان كتاب العين الثقافي الافتراضي الأول الذي أطلقته دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، وينظمه نادي كُتاب العين، وقد أدار الجلسة الإعلامي الشاعر حمدان الدرعي.
وقال الشاعر مبارك العامري إن أول قصيدة له ألقاها في حضرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وكان عمره 13 عاماً، فوجد تشجيعاً كبيراً من الوالد المؤسس، وأضاف العامري: «كأنما توقع أن أكون ضمن شعراء الإمارات المميزين».
ولفت إلى أن الفنون التقليدية الإماراتية تتميز بألحانها العذبة التي تمتزج أحياناً بكلمات غنائية مأخوذة من الشعر النبطي، مشيراً إلى أن الشعر الإماراتي يضيء على جوهر الحياة البدوية ذات الصلة بالهجن والتنقل في الصحراء.
وعن ألوان الشعر الشعبي، قال إن شعر «الشلة» يتميز بالصوت الشجي والأداء المتميز، وأن «الونة» تعتبر من أصعبها، وتحتاج لشخص متمكن في الأداء برغم سهولة «البحر». 
وأكد العامري أهمية المسابقات الشعرية في توثيق الفن الإماراتي ونشره، وبالتالي تجسيد الهوية الثقافية الإماراتية، موضحاً أن برنامج «شاعر المليون» أضاف إليه الكثير على الرغم من أن كثيراً من أصدقائه اعتبروا دخوله المسابقة مجازفة كبيرة من شاعر معروف وله جمهور عريض يتابعه، واعتبر فترة المسابقة تجربة عظيمة للغاية. كما نوه إلى مسابقة «راعي الشلات» التي ساهمت في توريث هذه الفنون الشعرية الجميلة للأجيال الجديدة. واختتم العامري الأمسية بإنشاد بعض قصائد الشيخ زايد المشهورة.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©