الخميس 18 ابريل 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الترفيه

9 وسائل لتجاوز أخطاء الماضي

9 وسائل لتجاوز أخطاء الماضي
18 أغسطس 2021 01:00

أبوظبي (الاتحاد)

في بعض الأحيان، يكون المرء أقسى المنتقدين لذاته، ويلتزم بمعايير عالية، وربما يغفر للآخرين، ويُفرط في انتقاد نفسه، ويظل يجلد الذات، وتتطلب مسامحة النفس جهداً وتفهماً، لذلك يقدم موقع «Medicine Net» بعض النصائح لتتمكن من مسامحة نفسك على أخطاء الماضي.

اعترف بالمسؤولية:
 مواجهة ما فعلته هي الخطوة الأولى نحو مسامحة نفسك، لا تختلق الأعذار أو تحاول تبرير أفعالك، وعليك إدراك موقع خطئك والإقرار به.

لا تكبت عواطفك:
 من الطبيعي والصحي أن تشعر بالخجل أو الذنب عندما ترتكب أي خطأ، لذلك اسمح لنفسك أن تشعر بخطئك وأطلق مشاعرك من خلال البكاء أو التحدث مع صديق موثوق به.

لست مثالياً: 
ذكّر نفسك بأنه لا بأس بارتكاب الأخطاء، فأنت مثل أي شخص آخر غير معصوم من الزلل، لكن عليك أن تبذل قصارى جهدك لتجنب تكرار نفس الأخطاء.

الأخطاء تجربة: 
اعتبر أخطاءك فرصة للتعلم والنضج للتصرف بشكل أفضل فيما بعد، وقم بوضع خطة للتعامل مع المواقف المماثلة في المستقبل، بما من شأنه أن يمنحك الثقة بأنك لن تكرر أخطاءك.

أصلح الخطأ: 
إذا تسبب ما فعلته في إلحاق الأذى لشخص ما، فاعتذر له، وابحث عن طرق لتعويض وإصلاح الخطأ، يمكن أن يمنحك ذلك إحساساً بالسلام النفسي بمعرفة أنك قمت بالتصرف الصحيح.

كن واقعياً: 
عليك إدراك أنه لا توجد طريقة للعودة بالزمن إلى الوراء والتراجع عن الماضي، وتقبل أنك قد لن تقدر على الهروب من عواقب بعض الأخطاء، كل ما يمكنك فعله استخدام التجربة لمواصلة التحسن والنضج.

اللطف مع النفس: 
لا تسمح للناقد بداخلك بالاستمرار في مضايقتك بالأفكار السلبية وجذبك إلى فخ كره الذات، بل مارس حب النفس وأظهر بعض التعاطف مع ذاتك.

خيارات أفضل: 
التمسك بأخطاء الماضي يضر أكثر مما ينفع، بمجرد قبولك لما فعلته، واتخاذ الإجراءات لتصحيح أي ضرر أحدثته، اترك الأمر خلفك وركز على اتخاذ خيارات أفضل في المستقبل.

اطلب المساعدة:
 في بعض الأحيان، يكون من الصعب ممارسة مسامحة الذات بمفردك، اطلب المساعدة من أحد أفراد الأسرة أو صديق، أو فكر في التحدث إلى معالج حول كيفية كسر الأنماط السلوكية غير الصحية والعمل على تحسين نفسك.

الفوائد 
تعتبر مسامحة نفسك أمراً بالغ الأهمية لصحتك العقلية والعاطفية، حيث إنها تساعدك على التخلص من الغضب والحزن، والاستفادة من الخطأ كفرصة للنمو العاطفي، وتحقيق راحة البال عن طريق تجنب القلق والاكتئاب، بجانب تعزيز مهاراتك للتأقلم، وتبني الإيجابية في علاقاتك، لتكن أكثر إنتاجية، وتنام بشكل أفضل.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©