الثلاثاء 28 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الأخبار العالمية

ألمانيا تبقي قواتها في منطقة الساحل بعد خروجها من مالي

جنود ألمان في مالي
15 ابريل 2023 00:09

أكّد وزير الدفاع الألماني بوريس بيستوريوس، الجمعة، أنّ بلاده ما زالت تعتزم لعب دور مهم في منطقة الساحل الأفريقي رغم انسحاب قواتها من مالي.
وقال بيستوريوس في تصريح للصحافيين في اليوم الثاني والأخير من زيارته إلى مالي إنّ "هذه المنطقة بحاجة إلى تعاون الاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي وألمانيا لتوفير الاستقرار المفقود هنا والذي يجب استعادته وضمانه".
وأضاف، قبيل لقاء مرتقب مع العقيد أسيمي غويتا قائد المجلس العسكري الحاكم، في العاصمة المالية باماكو "يعني ذلك أن نبقى على اتصال، وألا نغلق الباب، وهو ما لا نفعله، بل العكس تماماً".
وتعتزم ألمانيا سحب كل قواتها من مالي خلال فترة تتراوح بين 9 و12 شهراً مع مواصلة المساعدات التنموية.
تشارك ألمانيا بمئات العناصر في "بعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي" (مينوسما) البالغ عديدها 12 ألف عنصر في البلاد التي تشهد حركات إرهابية وأعمال عنف اتّسع نطاقها إلى دول منطقة الساحل المجاورة.
والمساهمة الألمانية هي الأكبر لدولة غربية في بعثة "مينوسما"، وفق تقرير نشرته البعثة هذا الأسبوع.
وذكّر بيستوريوس أن برلين تعتبر أن شروط مواصلة العمل ضمن "مينوسما" لم تعد قائمة.
وفي النيجر التي زارها الأربعاء، قال بيستوريوس "هناك تدريب وتعليم. إنّه العرض المقّدم للنيجر وأيضا لدول أخرى في المنطقة ونقول فيه إن كنتم مستعدين للمشاركة في بعثات سواء مينوسما أو غيرها في أفريقيا، فنحن مستعدّون لدعمكم ثنائياً في مجال التعزيز والتجهيز وخصوصاً التدريب".
وشدّد على أنّ مالي ليست مستثناة من عرض التدريب والمشورة هذا، مشيراً إلى وجود 30 مالياً في ألمانيا حالياً لهذه الغاية.

المصدر: وكالات
جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©