الإثنين 20 مايو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الأخبار العالمية

المنظمة الدولية للهجرة: 75 مليون «نازح داخلياً» بنهاية 2023

حرائق غابات طالت قرية نورميتال بإقليم كيبيك الكندي خريف العام الماضي (أ.ف.ب)
15 مايو 2024 01:01

جنيف (وام)

كشف مركز رصد النزوح الداخلي، التابع للمنظمة الدولية للهجرة، عن وصول أعداد النازحين داخلياً حول العالم إلى نحو 75.9 مليون في نهاية عام 2023، في حين تم تسجيل ما يقرب من 47 مليون حالة نزوح أو حركة داخلية جديدة في العام ذاته، ما يسلط الضوء على الحاجة الملحة لحماية النازحين داخلياً، ومنع عمليات النزوح في المستقبل.
وذكر المركز، في تقرير تم نشره، أمس، أن الصراع والعنف تسببا في نزوح 20.5 مليون شخص، في حين أدت الكوارث، مثل إعصار فريدي في جنوب شرق أفريقيا، والزلازل في تركيا وسوريا، وإعصار موكا في المحيط الهندي، إلى 26.4 مليون حركة نزوح تمثل 56% من إجمالي حالات النزوح الداخلي الجديدة.
وأوضح أن هناك ارتفاعاً في حالات النزوح الناجم عن الكوارث في الدول ذات الدخل المرتفع، وهو ما تجسد في كندا، حيث أدى موسم حرائق الغابات غير المسبوق إلى نزوح 185 ألف شخص داخلياً.
وتوقع المركز، في تقريره، ارتفاع أعداد النازحين بسبب الكوارث في السنوات القادمة، خاصة مع تفاقم تواتر ومدة وشدة المخاطر الطبيعية في سياق تغير المناخ، مشيراً إلى أن المجتمع الدولي يحتاج إلى بيانات أفضل لفهم النزوح الداخلي ومنعه وإدارته ومعالجته.
وخلال العام الماضي فقط، وقعت 46.9 مليون حركة نزوح داخلي قسرية لأفراد، 20.5 مليون منها جراء النزاعات والعنف و26.4 مليوناً جراء كوارث.
وفي السنوات الخمس الأخيرة، ارتفع عدد النازحين داخلياً جراء نزاعات بـ22.6 مليون مع زيادة كبيرة، خصوصاً في عامي 2022 و2023.
ويقيم نحو نصف النازحين داخلياً في دول أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى. وقالت ألكسندرا بيلاك، مديرة مركز رصد النزوح الداخلي: «في السنتين الأخيرتين، رصدنا مستويات جديدة مقلقة من الأشخاص يضطرون إلى الفرار من ديارهم بسبب النزاعات والعنف حتى في مناطق كانت تشهد تحسناً في هذا الميل»، وأكدت أن «النزاعات والدمار الذي تخلفه يمنعان الملايين من إعادة بناء حياتهم على مدى سنوات أحياناً».

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©