السبت 13 يوليو 2024 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
علوم الدار

«فرص العمل» و«المسار الوظيفي» يتصدران فعاليات «الخدمة الوطنية للتوظيف»

«فرص العمل» و«المسار الوظيفي» يتصدران فعاليات «الخدمة الوطنية للتوظيف»
15 مايو 2024 00:56

دبي (الاتحاد، وام)

تصدرت فرص العمل وبرامج تطوير المسار الوظيفي، فعاليات الجهات المشاركة في فعاليات اليوم الثاني من معرض الخدمة الوطنية للتوظيف، لدورته السابعة المنعقدة حالياً في مركز دبي للمعارض (DEC) في مدينة إكسبو دبي وتختتم أعمالها غداً، بمشاركة حضور مميز لمجندي الخدمة.
وأشار الدكتور ياسر الواحدي، مدير أكاديمية أبوظبي البحرية، إلى أن الأكاديمية تشارك للمرة الثانية في المعرض بهدف استعراض برامجها وفرص التوظيف والابتعاث الحالية، لافتاً إلى أن عدد المسجلين في الأكاديمية العام الماضي تجاوز 400 طالب، مؤكداً أن المعرض يمثل فرصة مهمة لمجندي الخدمة الوطنية للتعرف على الفرص التعليمية والوظيفية المتاحة بعد انتهاء خدمتهم.
وقال إبراهيم الزعابي، نائب رئيس أول لأكاديمية أدنوك الفنية، إن الأكاديمية تقدم في منصتها برامج تأهيل وظيفي، وشهادة دبلوم في أربعة تخصصات مختلفة، مثل الصيانة الميكانيكية، والصيانة الكهربائية، وصيانة الأجهزة الدقيقة والتحكم، بالإضافة إلى عمليات معالجة النفط والغاز، داعياً الشباب لاغتنام الفرص المتاحة في الأكاديمية لبناء مستقبل واعد في المجالات الفنية والصناعية.
وأوضح طارق المدني عضو مجلس إدارة في إندكس القابضة، الرئيس التنفيذي لإندكس للتصميم، أن المعرض يعزز التواصل بين المؤسسات التعليمية وفرص العمل للمجندين والخريجين الجدد، منوهاً إلى أن المعرض سجل زيادة 30% في مساحته مقارنة بالسنوات السابقة.
وقال: يشارك في المعرض أكثر من سبعين جهة، من بينها شركات خاصة ومؤسسات حكومية وجامعات، كلها تسعى لعرض فرص عمل متنوعة ودعم جهود التوطين، كما يشمل 33 ورشة عمل يقدمها أكثر من 40 متحدثاً، تغطي التوجيه المعنوي وكيفية الحصول على وظيفة وتعزيز البروفايل الوظيفي للمشاركين، سواء عبر الإنترنت أو من خلال كتابة سيرة ذاتية مؤثرة تبرز مهاراتهم في سوق العمل.
وأعرب محمد عبدالله، رئيس معهد دبي للتصميم والابتكار، عن تطلعه للقاء المزيد من الطلاب المهتمين بالانضمام إلى معهد دبي للتصميم والابتكار خلال هذه الفعالية والإسهام في إعداد الجيل الجديد من المواهب القادرة على دفع عجلة الإبداع والابتكار وتحقيق التنمية الاقتصادية في المستقبل.
وتسعى محاضرات وورش عمل المعرض إلى مساعدة الخريجين والمجندين للتعرف على أفضل الوظائف المناسبة لاهتماماتهم والخطوات التي يجب اتباعها لتطوير خبراتهم باعتبارهم الهيكل الأساسي في المجتمع، كما عرضت الجهات المشاركة ورش عمل تشرح من خلالها أنظمتها القائمة في المؤسّسات والفرص المستقبلية المتاحة لحديثي التخرج.
وشملت موضوعات المعرض الثلاثاء، ورشة عمل حول «استراتيجية مجموعة الإمارات للتوطين»، تطرقت فيها منال علي الصوري، نائب رئيس أول للتوظيف في شركة الإمارات إلى السياسات والاستراتيجيات التي يمكن تبنيها لتعزيز التوطين في الشركات والمؤسسات، ما يسهم في دعم الاقتصاد المحلي وتعزيز الموارد البشرية المحلية.
أما ورشة «التوازن بين الحياة الشخصية والعمل والصحة العقلية» فتحدثت فيها عائشة إبراهيم أخصائي مرشد مهني في نافس، عن التوازن بين الحياة الشخصية داخل العمل والصحة العقلية ومهارات المستقبل واتجاهات التوظيف.
وقدمت وكالة الإمارات للفضاء، نبذة تاريخية حول أهمية هذا القطاع في صناعة غد أفضل للبشرية، خلال ورشة «قطاع الفضاء في الإمارات»، قدّمها حامد الهاشمي مهندس أول في تطوير مشاريع الفضاء، فيما تطرقت مريم خليل البحراني، مدير الموارد البشرية في البنك الوطني العماني، إلى «تأثير المهارات الشخصية على حياتك المهنية»، وركّزت فيها على ضرورة تعزيز المهارات الشخصية وأنها البوصلة الأساسية التي تزيد ارتباط الموظفين مع بعضهم، وتحسّن الجانب المعنوي لديهم.
وفي تجربة فريدة من نوعها، تمكن مجندو الخدمة الوطنية والاحتياطية، الزائرون لفعاليات معرض الخدمة الوطنية للتوظيف 2024 في مركز دبي للمعارض، بمدينة إكسبو دبي، من معايشة الواقع العملي والمهني في القيادة العامة لشرطة دبي افتراضياً، وذلك ضمن الوظيفة التي يرغبون في الالتحاق بها وكأنهم يقومون بها بالفعل.
هذه التجربة وفرتها الإدارة العامة للموارد البشرية في شرطة دبي، لمجندي الخدمة الوطنية من خلال نظارة الواقع الافتراضي «VR» الموجودة في منصة القيادة العامة لشرطة دبي في معرض التوظيف.
وأكد  اللواء الدكتور صالح عبدالله مراد، مدير الإدارة العامة للموارد البشرية، أن هذه التجربة الافتراضية عملت شرطة دبي على توفيرها لمجندي الخدمة الوطنية، من أجل تمكينهم من معايشة الواقع العملي للوظيفة التي يرغبون في الالتحاق بها في شرطة دبي بطريقة ذكية وسهلة عبر نظارة الواقع الافتراضي.
وبين اللواء صالح عبدالله مراد، أن النظارة الافتراضية توفر للمجندين فرصة الاطلاع على بيئة العمل في شرطة دبي عن كثب والتعرف على الجهود والمبادرات الهادفة إلى إسعاد الكوادر البشرية، بما ينعكس على حرصهم على خدمة مجتمعهم وإسعاد المتعاملين، وبالتالي تحقيق الريادة وجودة الحياة في المجتمع.
وأوضح المقدم حمد بن دعفوس مدير إدارة الاختيار والتوظيف في الإدارة العامة للموارد البشرية، أن النظارة الافتراضية تُمكن المجندين من التعرف على بيئة العمل في شرطة دبي، والتي حصلت على جوائز عدة منها «أفضل بيئة عمل» و«أفضل بيئة صحية للعمل» تُلبي المواصفات الخاصة في مجال الصحة والسلامة والعافية في مختلف نواحي العمل الشرطي. وأشار إلى أن التجربة تأخذ مجندي الخدمة الوطنية في رحلة تعريف لكل ما يتعلق بالعمل في شرطة دبي سواء في مراكز الشرطة، أو في الإدارات العامة.

جميع الحقوق محفوظة لمركز الاتحاد للأخبار 2024©